مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

الثقافة والعلوم

هل اقتبس جابر بن حيان مؤلفاته في الكيمياء؟.. مؤرخ يجيب

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد الدكتور عبد الغني زهرة، رئيس قسم التاريخ والحضارة بكلية الدراسات العليا بجامعة الأزهر، أن علماء العلوم الطبيعية، خاصة علم الكيمياء لم ينالوا نصيبهم أو حظهم من الشهرة، نظرا لأنهم لم يحدث بينهم اختلاطا مع العامة، إضافة إلى السمعة السيئة التي كان يتخذها البعض عن علم الكيمياء ويعتبره من علوم السحر.

أضاف «زهرة» خلال لقائه مع الإعلامية «قصواء الخلالي» في برنامج «المساء مع قصواء» المذاع على فضائية «Ten»، أن من أشهر علماء الكيمياء العالم الكبير جابر بن حيان فهو أبوالكيمياء، مشيرا إلى أن جابر بن حيان عربي من قبيلة الأزد اليمينة، نشأ والدة في الكوفة العراقية، وهاجر إلى بلاد فارس بعد خلاف مع الدولة الأموية، ثم عاد إلى الكوفة التي أشتهر بها.

وأوضح أن المصادر التاريخية اختلفت في مولده، تراوحت جميعها ما بين سنة 100 حتى سنة 130 هجرية، إلا أن الثابت وفقا لكثير للمصادر المرجحة أنه ولد سنة 103 هجرية.

وأشار إلى أن مؤلفات جابر بن حيان كانت تعتمد على المنهج التدريجي للعلم لذلك فإن أول مؤلفاته باسم الصفة، ثم الصفوة، والمؤلف الثالث النخبة، والرابع الميزان، لافتا إلى أن ترتيب تلك المؤلفات يعلم التدرج.

ونوه إلى أنه رغم وفاته منذ أكثر من 1200 سنة لم يثبت أحد حتى اليوم أن جابر بن حيان كان قد اقتبس علمه ومؤلفاته في الكيمياء من أحد، لذلك فهو أبوالكيمياء، مشيرا إلى أن العرب عرفوا الكيمياء قبل جابر بن حيان بقصة طريفة، حيث اعتقد العرب أن الكيمياء وظيفتها تحويل الحجارة إلى ذهب، ما جعل كثيرون ينظرون إليها على أنها علم سحر في بداية الأمر.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    102,736

  • تعافي

    94,374

  • وفيات

    5,869



اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *