أخبار عالمية

مقتل سفير إيطاليا بالكونغو بعد هجوم استهدف قافلة أممية

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة

قُتل سفير إيطاليا لدى كينشاسا الاثنين بالرصاص خلال هجوم مسلّح استهدف موكب برنامج الأغذية العالمي أثناء زيارة قرب غوما في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية، وفق ما أفاد مصدر دبلوماسي.

وقال مصدر دبلوماسي رفيع المستوى في كينشاسا لوكالة فرانس برس إن السفير لوكا أتاناسيو “توفي متأثراً بجراحه”.

وأكد المتحدث باسم الجيش في منطقة شمال كيفو الرائد غيوم دايك لفرانس برس أن شخصين آخريَن قُتلا في الهجوم، بدون تحديد هويتي الضحيتين.

وقالت وزارة الخارجية الإيطالية في بيان اليوم الاثنين إن سفيرها وأحد أفراد الشرطة العسكرية الإيطالية قتلا في الهجوم.

وأبلغت إدارة المتنزه رويترز بأن القافلة تعرضت للهجوم في نحو العاشرة والربع صباحا (0815 بتوقيت جرينتش) خلال محاولة خطف نفذها مهاجمون قرب بلدة كانياماهورو على بعد بضعة كيلومترات إلى الشمال من العاصمة الإقليمية جوما.

وكان المتنزه أعلن في وقت سابق أن اثنين في القافلة قتلا وأن السفير أٌصيب. وأفادت مصادر دبلوماسية بأن القتيل الثالث سائق.

ولم يتضح بعد من يقف وراء الهجوم. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقالت الخارجية الإيطالية في البيان “تؤكد وزارة الخارجية الإيطالية بأسف عميق وفاة السفير الإيطالي لدى جمهورية الكونجو الديمقراطية لوكا أتاناسيو في جوما اليوم إلى جانب شرطي من الكارابينييري (قوات الأمن الإيطالية)”.

وأضافت “السفير والجندي كانا مسافرين في سيارة ضمن موكب لبعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونجو الديمقراطية (مونوسكو)”.

ويشير موقع الوزارة على الإنترنت إلى أن أتاناسيو كان يرأس بعثة إيطاليا في كينشاسا منذ 2017 وبات السفير عام 2019.

وتعمل عشرات من المجموعات المسلحة في فيرونجا والمناطق المحيطة بها على امتداد حدود الكونجو مع رواندا وأوغندا. وتعرض حراس المتنزه للهجمات مرارا، وقتل ستة منهم في كمين الشهر الماضي.

POP1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى