مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

صحة و جمال

«مقاومة الجلوكاجون» مفهوم جديد لـ«الداء»

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


يقدم باحثون من جامعة كوبنهاغن مفهوماً حيوياً جديداً في محاربة مرض السكري؛ وهو مقاومة الجلوكاجون حيث تبين أن الأشخاص الذين يعانون الكبد الدهني لديهم حساسية منخفضة له ما يزيد من إفرازه الذي يؤدي إلى زيادة كمياته في الدم. يوجد ذات الشيء في مرضى السكري النوع 2، الذين ارتفعت لدى الغالبية العظمى منهم الدهون في الكبد.
تزيد مقاومة الجلوكاجون (الحساسية المنخفضة لهرمون الجلوكاجون) من خطر الإصابة بداء السكري النوع2، ويُظهر البحث الجديد أن تلك الحالة كانت واضحة بشكل خاص في الأشخاص المصابين بالكبد الدهني، وربما يكون هذا هو المفتاح لفهم العلاقة بين الكبد الدهني ومرض السكري.
يعني انخفاض حساسية الجلوكاجون زيادة إفرازه عبر ما يسمى بنظام التغذية المرتدة بين الكبد والبنكرياس، وهو ارتفاع غير مرغوب فيه لأنه يزيد من إنتاج السكر في الكبد وبالتالي يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم.



Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *