مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

مال و أعمال

مطار برلين يستعد لفتح أبوابه بعد تسع سنوات تأخير

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


يستعد مطار برلين الدولي الجديد لفتح أبوابه الشهر المقبل على الأرجح، بعد تأخر استمر تسع سنوات أحرج القيمين عليه، رغم تداعيات فيروس كورونا المستجد على قطاع السفر الجوي، حسبما أعلن المدير العام للمطار،الثلاثاء.
وقال انجلبرت لوتكي-دالدروب للصحفيين «في 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020 سيفتتح (مطار) بير».
وأضاف «سيكون للعاصمة الألمانية أخيراً مطار يلتزم المعايير الدولية».
وسيدشن المبنى رقم واحد من المطار الواقع على الأطراف الجنوبية لبرلين، برحلات مغادرة لشركة لوفتهانزا الألمانية، وشركة إيزيجت البريطانية منخفضة التكلفة.
وستفتح بضعة محال ومكاتب سياحة أبوابها في اليوم الأول، لكن المباني الأخرى ستنتظر حتى العام المقبل لخدمة الركاب، حسبما قال لوتكي-دالدروب، بسبب تراجع الطلب وسط أزمة كوفيد-19.
ومطار شونفيلد الحالي المجاور سيصبح المبنى 5.
لكن إجراءات التباعد الاجتماعي سترخي بثقلها على الاحتفالات المخطط لها.
وقال لوتكي-دالدروب «لن تكون هناك حفلة كبيرة، مجرد مراسم افتتاح».
وكان من المقرر أن يفتتح مطار برلين في 2011 لكن أرجئ الموعد عدة مرات بسبب مسائل، منها إجراءات السلامة من الحريق، والفساد.
في تلك الأثناء، ارتفعت كلفة بناء المنشأة إلى 6,5 مليار يورو (7,6 مليار دولار)، مقارنة بميزانيتها الأولى البالغة 1,7 مليار يورو.
وأقر لوتكي-دالدروب إن «الطريق إلى الافتتاح لم يكن سهلاً»، لافتاً إلى «الحرج» الذي يشعر به المهندسون الألمان إزاء مشروع أصبح موضوع تندر بين الألمان.
وبعد قرابة عقد من الأخطاء والفضائح المتكررة «لم يعد هناك من سبب يتيح لنا أن نفتخر»، كما قال.
وقبل أزمة الوباء التي قلّصت عدد الركاب بأكثر من 60 في المئة هذا العام، كان مطار برلين يعتبر غير قادر على تلبية الطلب في المنطقة.
مع ذلك، سيغلق المطار الرئيسي لبرلين، تيجيل، في الثامن من نوفمبر/ تشرين الثاني، بعد إقلاع رحلة للخطوط الجوية الفرنسية إلى باريس.
والمطار القريب من وسط المدينة، استقبل أكثر من 24 مليون مسافر في 2019، ليصبح رابع أكثر المطارات ازدحاماً في ألمانيا بعد فرانكفورت، وميونيخ، ودوسلدورف.
واستغرق بناء المطار 90 يوماً فقط، على أيدي عمال ألمان مع جنود فرنسيين، وأمريكيين من قوات التحالف، خلال الحصار السوفييتي لبرلين بين 1948 و1949.
وإلى جانب مطار تمبلهوف الذي بات حديقة عامة بعد إغلاقه في 2008، ساهم مطار تيجيل في عمليات الجسر الجوي للحلفاء لتزويد سكان برلين الغربية بالمواد الغذائية. (أ ف ب)



اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *