كوكتيل ومنوعات

«كوميديا سوداء»| أشهر حوادث السرقة في إيطاليا.. «خدعة الحضن» الأبرز

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


تشتهر بعض المناطق في إيطاليا بحوادث السرقة وخفة اليد أمام أعين المارة، حيث يبتكر اللصوص طرقا مختلفة لتنفيذ عمليات السرقة والنصب.

لا تترك فتاة تحتضنك في إيطاليا 
يبدو أن اللصوص يتفننون في ابتكار طرق جديدة لسرقة الأشخاص، أحدثها “خدعة الاحتضان” الأسلوب الذي استخدمته لصة في إحدى المقاطعات الواقعة بشمالي البلاد لسرقة عقد من رقبة سيدة عجوز.

سرقة مسئول إيطالي على الهواء
تعرض عمدة إحدى البلديات الإيطالية لعملية سرقة أثناء إجرائه مقابلة تلفزيونية على الهواء مباشرة.

وأثناء حديث عمدة بلدية فنتيميليا ‏في إقليم ليجوريا الإيطالي، جايتانو سكوللينو، عن الضوابط الأمنية ومكافحة فيروس كورونا المستجد، في بث مباشر لبرنامج تلفزيوني لقناة “بريمو كنالي” المحلية، فوجئ باختفاء وسرقة معطفه، الذي وضعه على أحد المقاعد القريبة للغاية، وفقا لموقع “today” الإيطالي.

وتبين أن شخصًا ما أخذ السترة التي تركها على مقعد على بعد 3 أمتار، بالإضافة إلى وشاح بألوان العلم الإيطالي، الذي استخدمه قبل فترة وجيزة في حفل تنصيب.

 

“سلاح كورونا” لسرقة بنك 
اقتحم لص أحد البنوك الإيطالية بشمالي البلاد، وهدد الموظفين بالسعال في وجوههم، ونقل عدوى فيروس كورونا المستجد لهم، إذا لم يسلموا له الأموال.

 

سرقة سيارة إسعاف  
وفي واقعة غريبة، سرقت فتاة إيطالية سيارة إسعاف بعد خروجها من إحدى المستشفيات وحين سئلت عن السبب، فاجأت المحققين بمبرر غريب.

وسرقت الفتاة، البالغة من العمر 23 عامًا، سيارة إسعاف كانت متوقفة في غرفة الطوارئ في مستشفى تريفيليو، في مقاطعة بيرجامو بشمالي إيطاليا، للعودة إلى بيتها، بعد عثورها على المفاتيح موضوعة في لوحة القيادة.

وبعد بضع دقائق، وصلت السيارة إلى أرشينى، وهي بلدة بالقرب من تريفيليو، حيث تم اعتراض سيارة الإسعاف، وألقى القبض على الشابة الإيطالية التي تواجه الآن تهمة السرقة المشددة في الحادث الذي وقع ليلاً بين 18 و19 نوفمبر.

وعندما استجوبت الشرطة الفتاة عن الدافع وراء إقدامها على سرقة سيارة الإسعاف، قالت “لم تكن هناك سيارات أجرة”. 

3 آلاف سرقة في سبيل الفقراء 
على طريقة روبن هود، البطل الخيالي في التراث الإنجليزي الذي كان يسرق من الأثرياء ويعطي الفقراء، سرق إيطالي أكثر من 7 كيلوجرامات من الذهب إضافة إلى الألماس والأحجار الكريمة والعشرات من اللوحات الفنية الثمينة وأعطاها في النهاية للمحتاجين وانتهى به الأمر في السجون الأوروبية مرات عدة إنه فينتشنزو بيبينو، أشهر لص في إيطاليا.

“السرقة من الأغنياء ليست خطيئة، وأنا مقتنع أنني سأدخل الجنة”، عبارة بدأ بها بيبينو صاحب الـ76 عاما الذي ولد ونشأ في منطقة كاستيلو الفينيسية، والذي يُعرف بـ”اللص النبيل”، حديثه إلى موقع “فايس” الأمريكي في نسخته الإيطالية.

سرقة مرحاض ذهبي ثمنه مليون إسترليني من قصر بريطاني
وتم سرقة 50 متجرا للمجوهرات، بالإضافة إلى عدة كيلوجرامات من الذهب في جميع أنحاء أوروبا، أدت إلى تقديم أكثر من 300 شكوى للشرطة ضد بيبينو، واعتقاله عدة مرات، والحكم عليه بالسجن لمدة تزيد على 23 عاما.

وقال بيبينو: “أعتقد أني سرقت 7 أو 8 كيلو من الذهب في حياتي كلها، لكن الصحافة أطلقت علي لقب (أكثر اللصوص أمانة في إيطاليا) لأني لم أستخدم سلاحا مطلقا ولم أجرح أحدا في أي عملية سرقة طوال حياتي.

 

اقرأ أيضا|«غرائب وعجائب».. علماء يتحدثون مع الأشخاص من خلال أحلامهم



POP1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى