مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

صحة و جمال

كولاجين الأسماك وراء التحسس الغذائــــي

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


أظهرت دراسة جديدة نشرتها مؤخراً مجلة «الحساسية والمناعية السريرية» أهمية الكولاجين في التشخيص الشامل لحساسية الأسماك. وتبين من هذه الدراسة أن الكولاجين هو أحد مسببات الحساسية الهامة لما يقرب من 20% ممن يعانون حساسية الأسماك، وبعضهم كان سلبياً بالنسبة لمسببات حساسية الأسماك الأخرى المعروفة.
ويتزايد باستمرار عدد الأشخاص الذين يعانون حساسية الأسماك في جميع أنحاء العالم. ويعتبر الكولاجين الموجود في الأسماك من أهم مسببات الحساسية للعديد من المصابين، ولكنه غير موجود بكميات كافية في معظم الاختبارات التشخيصية التجارية القائمة على المستخلصات المائية لمصادر مسببة للحساسية. وقد يكون السبب في ذلك أن الكولاجين لا يذوب في المحاليل المائية المحايدة.
وينتج مع التكرار المتزايد لتناول الأسماك أو منتجاتها حدوث تفاعلات حساسية شديدة، ويرتبط هذا النوع من الحساسية باحتمالية أعلى لصدمة الحساسية التي قد تفوق الناتجة عن الأنواع الأخرى من التحسس الغذائي. ويمكن أيضاً أن تؤدي ملامسة الجلد للأسماك أو استنشاق رائحتها عن طريق الخطأ إلى حدوث ردة فعل تحسسية.





Source link

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *