مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

تكنولوجيا

فجر السبت..الزهرة يقترن بنجم قلب الأسد 

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة



يرصد بسماء الوطن العربي قبل شروق الشمس ببضعة ساعات صبيحة يوم السبت 3 أكتوبر 2020، وقوع كوكب الزهرة في حالة اقتران نادر مع نجم قلب الأسد حيث سيفصل بينهما 0.6  درجة فقط في منظر بديع مشاهد بسهولة بالعين المجردة بالأفق الشرقي ولن يتكرر هكذا إلا بعد 8 سنوات.

والمقصود بالاقتران أن اثنين من الأجسام السماوية يظهران شمال أو جنوب بعضهما ظاهريا بالنسبة للراصد على قبة السماء. 

ويظهر الزهرةكنقطة ضوئية بيضاء براقة ساطعة  لا يماثله شىء فهو ثالث المع جسم بعد الشمس والقمر وبالقرب منه نجم قلب الاسد، وعلى الرغم من أن هذا النجم من نجوم القدر الأول الا أنه سيظهر خافتا بجانب الزهرة الذي سيفوقه لمعانا بحوالي 150 مرة

و يمكن للراصد رؤيتها سوياً في نفس مجال رؤية المنظار، وعند رصد كوكب الزهرة من خلال التلسكوب (وليس المنظار) فإن قرصه مضاء بنسبة 72 % بنور الشمس في الوقت الحالي، ولكن نظرا لحركة الكوكب في مداره الأصغر حول الشمس، فإنه خلال الأشهر المقبلة سيصغر حجم قرصه الظاهري نظرا لابتعاده عن الأرض وسيقابل ذلك زيادة في إضاءة قرصة تدريجياً حتى يصبح في طور الاكتمال استعدادا لبداية عودته لسماء المساء اواخر مارس 2021.

 

ووفقاً لجمعية الفلكية بجدة، نجم قلب الأسد هو النجم الوحيد بين النجوم البراقة الذي يقع تقريبا على المسار الظاهري السنوي للشمس امام المجموعات النجمية في دائرة البروج، وتاريخيا كان نجم قلب الأسد يتزامن مع نقطة الانقلاب الصيفي منذ حوالي ٤٣٠٠ سنه مضت وفي وقتنا الحالي فإن الشمس لها اقتران سنوي مع نجم قلب الأسد في ٢٢ أغسطس أو بعد حوالي شهرين من الانقلاب الصيفي او قبل شهر من حدوث الاعتدال الخريفي. 

 

جدير بالذكر أنه بعد يوم الاقتران سوف تزداد الفجوة بين الزهرة وقلب الأسد إلا أنهما سيكونان قريبيبن من بعضهما كفاية ليظهرا في مجال رؤية المنظار لبضعة أيام مقبلة. 

 



اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *