مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

كوكتيل ومنوعات

دماء الأحصنة.. هل تكون أمل البشر أمام كورونا؟

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة



لازال العالم في حالة من التأهب للوصول إلى العقار الخاص بفيروس كورونا والذي أدخل أغلب سكان الأرض في حالة من العزلة التامة.

وأمل جديد بات قريبا ولكن هذه المرة عبر دماء الحيوانات.. ففي كوستاريكا قام باحثون بعمل اختبارات على 27 مريضا تناولوا علاجا ضد الفيروس مطورا من بلازما دم الحصان.

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الفرنسية، قام باحثون في معهد كلودوميرو بيكادو التابع لجامعة كوستاريكا، بحقن 6 أحصنة ببروتينات خاصة بفيروس «كورونا» وجمع الأجسام المضادة الموجودة ببلازما الدم لدى الحيوانات.

وقال الباحث الأميركي تشارلز بايلي المكلف بالدراسة “اجرينا عدد من الاختبارات على الأجسام المضادة لدى الخيل وعرضناها لفيروس سارس-كوف 2 جرى وتبيّن لنا أن خطر الفيروس قد زال”.

وأضاف أنه جرى تصنيع مجموعة أولى من ألف عبوة تحوي كل منها على 10 مليلترات من المحلول المنقى من البلازما وهو يُستخدم حاليا في تجارب في المرحلة الثانية على 26 مريضا رُصدت إصابتهم بكوفيد-19

وأوضح الطبيب المشرف على الدراسة أن النتائج الأولية أظهرت أن العلاج أمن.

وقال الصيدلي المشرف على معهد كلودوميرو بيكو لوكالة فرانس برس أندريس هرنانديز إنه في حال الموافقة على العلاج بعد المرحلة التجريبية الثالثة التي ستشمل مئات المرضى، فسيبدأ استخدامه على أشخاص مصابين ذو أعراض خفيفة.

وأكد رئيس كوستاريكا كارلوس ألفارادو، أنه بعد انتهاء التجارب على هذا العلاج سيوضع تحت تصرف بلدان ومنظمات أخرى، بدعم من منظمة الصحة العالمية.



اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *