مجلة أخبار الشّعب

أهلاً بكم إلى مجلة أخبار الشّعب مجلة اخبارية تهتم بعرض أهم الاخبار والتغطية المستمرة لاحداث المحلية,العالمية الى جانب أهم التحليلات,الاقتصاد ,الثقافة ,الرياضة, التكنولوجيا,العلوم ,الفن ولمزيد….

Advertisement

Advertisement

مال و أعمال

«المركزي» الأوروبي يتوقع استمرار التضخم السلبي.. وبحث يورو رقمي

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


قال لويس دي جويندوس نائب رئيس البنك المركزي الأوروبي، الجمعة، إن تضخم منطقة اليورو سيظل سلبياً لبقية العام، بعد بيانات جديدة أظهرت أن نمو الأسعار بلغ أدنى مستوى في أربع سنوات.
وقال دي جويندوس في كلمة «التضخم سيكون سلبياً لبقية العام… في العام المقبل، نأمل أن يتعافى».
ويمكن أن تُعتبر التصريحات تغييراً طفيفا في وجهات نظره إذ إنه توقع في وقت سابق أن يكون التضخم سلبياً أو قريباً للغاية من الصفر لبقية العام.

تراجع التضخم

وانخفض التضخم في منطقة اليورو لأدنى مستوى في أكثر من أربع سنوات، ليتراجع أكثر في المنطقة السلبية بما يفوق المتوقع في سبتمبر/ أيلول، ويثير مخاوف من دوامة انكماش للأسعار بسبب جائحة كوفيد-19.
وقال مكتب الإحصاءات الأوروبي يوروستات في تقديرات أولية إن أسعار المستهلكين في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة انخفضت 0.3% على أساس سنوي في سبتمبر/ أيلول، وارتفعت 0.1% على أساس شهري.
وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاضا 0.2% على أساس سنوي. والانخفاض هو الأكبر منذ إبريل/ نيسان 2016، حين سجل التضخم -0.3% أيضاً.
وانخفضت أسعار الطاقة 8.2% على أساس سنوي في سبتمبر/ أيلول بعد أن تراجعت 7.8% في أغسطس/ آب. كما تراجعت أسعار السلع الصناعية بخلاف الطاقة 0.3% بعد أن هبطت 0.1% في أغسطس/ آب.
وباستثناء الطاقة المتقلبة وأسعار الأغذية غير المصنعة التي عادة ما تتغير، ارتفع ما يُطلق عليه البنك المركزي الأوروبي التضخم الأساسي 0.4% عن مستواه قبل عام.
وكان خبراء استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاعا أكبر بنسبة 0.8% على أساس سنوي.
وصعد مقياس أضيق نطاقاً يستثني أسعار المشروبات الكحولية والتبغ ويتابعه خبراء السوق عن كثب 0.2% على أساس سنوي، وهو أقل من نصف ما توقعه خبراء اقتصاديون.
ويريد البنك المركزي الأوروبي الإبقاء على التضخم دون 2% لكن بالقرب من ذلك المستوى في الأمد المتوسط.

اليورو الرقمي

إلى ذلك، قال فابيو بانيتا عضو مجلس المركزي الأوروبي، إنه يجب على البنك الإعداد لإصدار يورو رقمي يكمل الأوراق المالية «إذا ومتى» اقتضت الضرورة.
وتدرس بنوك مركزية كبرى في أنحاء العالم نسخا رقمية من عملاتها استجابة للطلب على وسائل المدفوعات الإلكترونية وللتصدي للمنافسة من العملات الخاصة مثل بتكوين وعملة فيسبوك المقترحة ليبرا.
وفي دراسة نُشرت الجمعة، قال المركزي الأوروبي إن اليورو الرقمي سيساعد في حالة تخلى المواطنين عن النقد وسيطرة صور خارجية للأموال الإلكترونية، أو في حالة عدم توافر بقية سبل الدفع.
وقال بانيتا في منشور بمدونة صاحب الدراسة «يجب أن نكون مستعدين لإصدار يورو رقمي إذا ومتى جعلت التطورات حولنا هذا ضروريا».
ومنح المركزي الأوروبي نفسه حتى منتصف العام المقبل لكي يقرر ما إذا كان سيمضي قدما في المشروع أم لا. والمشروع مفتوح حاليا للتشاور العام. (وكالات)



اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *