فن ومشاهير

الدراما تعالج قضايا المجتمع في «رمضان 2021»

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة


كتب – سحر الجمل 

تتعدد الدراما الرمضانية هذا العام فى تقديم توليفة متنوعة وجديدة على القضايا التى تطرحها؛ حيث سيتم عرض مجموعة من القضايا المهمه لم تقدم من قبل منها ما يتعلق بالأمن القومى، والتعليم، والتحرش فى طرح جديد؛ حيث توجد ثلاثة أعمال درامية تتناول موضوعات وطنية تمس قضايا الأمن القومى المصري، وهناك ثلاثة عوامل مشتركة تجمع بين المسلسلات الثلاثة، أولها أنها تنتمى لنوعية الأعمال ذات الإنتاج الضخم، نظرًا لما يشهده مسار أحداث المسلسل من معارك ومشاهد حركة وكذلك مواجهات عسكرية، النقطة الثانية تكمن فى أسماء الأبطال، فيتصدرها أسماء لنجوم شباك حققوا نجاحات كبيرة على مستوى السينما، والدراما التليفزيونية، أما نقطة التماس الثالثة فهى القضية الوطنية التى تدور حولها الأحداث.

 

 العمل الأول هو «الاختيار2»، وفكرة المسلسل كما هو معروف من الجزء الأول قائمة على طرح شخصيتين متناقضتين تعبران عن الانتماء والخيانة، وفى الجزء الثانى من الاختيار يظهر كريم عبدالعزيز فى شخصية ضابط من أبطال الشرطة المصرية ورجالها المخلصين، فى مقابل يجسد أحمد مكى شخصية ضابط آخر اختلت أفكاره واختار الخيانة، والمسلسل من إخراج بيتر ميمى وتأليف هانى سرحان.

أما الثانى فهو «القاهرة كابول» والذى يعد واحداً من أضخم الأعمال الدرامية، يتناول المسلسل ثلاث قصص مثيرة، حول المؤامرات التى تُحاك ضد المنطقة العربية، خاصة مصر بالفترة الأخيرة، مسلطًا الضوء على الأعمال الإرهابية التى تقع فى هذه المنطقة؛ حيث الإرهابى «طارق لطفي» الذى يتعاون مع عدد من المنظمات الإرهابية، ويتصدى له ضابط الشرطة «خالد الصاوي»، وينقل الصورة المذيع «فتيح عبدالوهاب»، والمسلسل من إخراج حسام على، وتأليف عبدالرحيم كمال.

ثالث عمل هو «هجمة مرتدة» بطولة أحمد عز وهند صبرى، وأحداث المسلسل مستوحاة من أحد ملفات المخابرات العامة المصرية، حول شاب مصرى تسعى جهات خارجية لتجنيد من أجل تنفيذ مخطط يهدد الأمن القومى لمصر، والمسلسل من تأليف باهر دويدار وإخراج أحمد علاء الديب.

أما مسلسل «الطاووس» يلقى الضوء على قضايا التحرش والاغتصاب وسطو أصحاب النفوذ ويقوم ببطولة العمل جمال سليمان الذى  يقف في وجه سيطرة النفوذ بسبب سهر الصايغ كما أنه يناقش قضايا الاغتصاب وسطو أصحاب النفوذ بعد تعرض سهر الاغتصاب ،إضافة لاكتشافه تجاوزات أصحاب النفوذ بعد تفشي قضايا التحرش.

 الطاووس  يفتح الملفات الشائكة للمرأة  ويناقش قضايا الاغتصاب وسطو أصحاب النفوذ بعد تعرض سهر الاغتصاب.. الطاووس يكشف التجاوزات ضد المرأة، وقد طرح المخرج رؤوف عبدالعزيز، عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، البرومو الرسمي لمسلسل «الطاووس»، بطولة النجم جمال سليمان، والذي يظهر ملامح الشخصيات التي يتناولها العمل المقرر عرضه خلال ماراثون رمضان المقبل 2021.  ويسلط المخرج رؤوف عبدالعزيز الضوء في مسلسل «الطاووس» على أحد القضايا المهمة كعادته في الأعمال الدرامية التي يقدمها، ويرفع البرومو الحرج ويكشف الكثير من التفاصيل في واحدة من أهم القضايا التي تمثل خطورة على المرأة، عندما يتحول فيها البشر إلى ما لا يشبه حتى الحيوانات، وتقودهم غريزتهم إلى هدم الأخلاقيات، لذلك ما زالت قضايا الاغتصاب والتحرش أزمة نعانى منها. 

ويعالج «الطاووس» القضية بشكل مختلف تماماً، وذلك من خلال تعرض فتاة تقوم بدورها الفنانة سهر الصايغ، لحادث اغتصاب بشع على يد مجموعة من الشباب المدللين من أبناء أصحاب السلطة والنفوذ، لتصبح لا حول لها ولا قوة، وتلجأ إلى محامى ويتولى دوره النجم جمال سليمان من أجل الدفاع عنها.  وبالفعل يوافق من أجل استرداد حق هذه الفتاة، الأمر الذي يجعله يتعرض للعديد من المشاكل، منها تعرضه للضرب المبرح من قبل هؤلاء الشباب، الذي يحتمى كل منهم إلى سلطته ونفوذه، وهم على يقين بأن العدل لن يأخذ مجراه، ويردد أحدهم كلمة «إحنا ما بتحبسش»، وهو الأمر الذي ستكشف عنه الأحداث، وتعرض الصراع بين أصحاب النفوذ والفتاة المغتصبة. ولم يتوقف الأمر عند ذلك، بل يسعى رؤوف للتأكيد على الوحدة الوطنية من خلال احتضان سيدة مسيحية والتي تقوم بدورها الفنانة القديرة سميحة أيوب، للفتاة المغتصبة ومساعدتها على تجاوز هذه المحنة.

يشار إلي أن مسلسل الطاووس، بطولة النجم جمال سليمان، وسيدة المسرح العربي سميحة أيوب، وسهر الصايغ، وأحمد فؤاد سليم، ورانيا محمود ياسين، وهالة فاخر، وخالد عليش، وعابد عناني، هبة عبدالغني، ومها نصار، والفنانة الشابة فرح الزاهد، سيناريو وحوار كريم الدليل.



POP1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى