المرأة

الأميرة أوجينى ترتدى ملابسها على طريقة والدتها دوقة يورك بعد ولادة طفلها

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة

يبدو أن الزي البسيط الذي ارتدته الأميرة أوجيني، في أول ظهور لها مع طفلها الأول، هو تكريم دقيق للحظة التي خرجت فيها للعالم قبل 30 عامًا، وتجنبت الأميرة أوجينى، التي أنجبت ابنها الأول، مع زوجها جاك بروكسبانك، فى 9 فبراير، فى مستشفى بورتلاند بلندن، فرصة التقاط الصور الرسمية التي تمتع بها والداها سارة فيرجسون والأمير أندرو، في عام 1990 في الصور التي تم نشرها على انستجرام، لكنها قدمت إيماءة لها فى أول نزهة في اختيارات ملابسها، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

الأميرة أوجينى وزوجها وطفلهما

الأميرة أوجينى وزوجها وطفلهما

 

دوق ودوقة يورك وطفلتهما أوجينى
دوق ودوقة يورك وطفلتهما أوجينى

 

وظهرت الأميرة أوجينى مرتدية معطفًا ورديًا ناعمًا مع فستان محبوك برقبة عالية، وهى نفس الألوان التي اختارتها والدتها سارة فيرجسون عندما غادرت مستشفى بورتلاند مع طفلتها الأولى الأمير أوجيني فى ذراعيها، في ذلك اليوم من مارس 1990، كما اختار الأمير أندرو ربطة عنق وردية صغيرة تلائم بدلته المخططة.

وكشفت الأميرة يوجينى، أميرة يورك، حفيدة الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، والابنة الصغرى للأمير أندرو، دوق يورك، عن أول صور لطفلها المولود الجديد الأمير الذى أطلقا عليه اسم أوجست.

ونشرت أميرة يورك، عبر حسابها على إنستجرام، صورًا لها وزوجهما مع ابنهما الرضيع، صحبتها بتعليق: “أردنا أن نقدم لكم.. أوجست فيليب هوك بروكسبانك، شكرا لكم على العديد من الرسائل الرائعة”.

أوجينى فى ظهورها الأخير
أوجينى فى ظهورها الأخير

 

وأضافت الأميرة يوجينى: “قلوبنا مليئة بالحب لهذا الإنسان الصغير، لا نستطيع التعبير عنها بالكلمات، نحن متحمسون لنتمكن من مشاركة هذه الصور معك”.

وأنجبت الأميرة أوجينى، حفيدة الملكة اليزابيث، طفلها الأول، في مستشفى بورتلاند، وتواجد مع الأميرة أوجينى زوجها جاك بروكسبانك، خلال الولادة، وكسر الزوجان التقاليد من خلال مشاركة صورة بالأبيض والأسود على إنستجرام لوصول طفلهما الأول، ونشرا صورة بالأبيض والأسود ويظهران وهما يمسكان بيده الصغيرة، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

 

 

POP1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى