أخبار محلية

أفراحنا وأعيادنا | لقاء خريجي الفوج 19 لمدرسة يني الثانوية كفرياسيف بعد 50 عامًا – العقد  الخامس

سنكون سعداء إذا شاركتم المقالة

جُمع شملنا فتحركت عواطفنا ومشاعرنا لذكريات رسخت في عقولنا ونبضت بها قلوبنا عُدنا الى ماض جليل ومشرّف .

لقاءً جمعه, الحنين, الاشواق والذكريات في مكان واحد , جعلهم ينسوا متاعب الحياة والعمل.

ابناء صفي لكم حنيني لكم فؤادي لكم عيوني ما كنت انسى تلك العهود مرت كحلم ولم تعود.

 

افترقوا سنة 1972 – الفوج 19 من مدرسة يني الثانوية في كفرياسيف , منهم ما زالوا يلتقون مع بعضهم عن طريق الصدفة, ومنهم من لم ير احدهم الأخر منذ أن تركوا مقاعد الدراسة.
 

لكن الحنين الى الماضي والشوق لكل لحظة قضوها مع بعض, جعهلهم يلتقون غالبيتهم في لقاء حار ومؤثر لن ينسوه الى الابد.

 

حيث سعى كل من الاستاذ سمير شحادة ، شهاب طربية ، وديعه خوري جريس ، ناهده شحادة بولس، المحامي حسن ذباح ، طلاب الفوج ال 19 الى جمع شمل الخريجين للقاء لم ينتهى وجاء دور الحديث, المزاح وسرد الذكريات التي لا تُنسى بأجواء فرحة ورائعة , تبقى لهم في النهاية أن يقطعوا عهداً على انفسهم بالتواصل .

 

افتتح القاء المهندس باسم حزان ، صاحب فكرة اللقاء الذي تتطرق الى تسلسل الاحداث من التخطيط الى الواقع .

وتولى عرافة الاحتفال الأستاذ سمير شحادة الذي رحب بالخريجين وألقى كلمة شاملة اشاد فيها بفضل المدرسة بمعلميها على جميع الأجيال ودورها الرائد في بناء الأجيال وقيادات شعبنا ، كما وذكر الأساتذة الذين كانوا في بداية تأسيس المدرسة ، ومن بعد ذلك كانت كلمة للأستاذ شهاب طربية ، اشاد في كلمتة لأهمية مدرسة يني وكفرياسيف في تنمية حب الوطن والأرض والانتماء لشعبنا وأهمية العلاقات بين ابناء جيله الخرجين ، كما وتخلل اللقاء عزف على الكمان من قبل الفنان القدير وليد بشارة ، وبعدها قام الأستاذ سمير شحادة بعرض محوسب لصور عن مدرسة يني منذ تأسيسها وحتى اليوم ، احتوت صور من ايام المدرسة وصور لطلاب الفوج والمعلمين ، كما وتخلل الاحتفال وجبة عشاء فاخرة في قاعات فيرونا للأفراح في كفرياسيف لصاحبها طارق وتامر سعيد ، حيث تم تقديم اشهى الوجبات الفاخرة والخدمة العالية الذي نال استحسان الحاضرين .

 

 في نهاية اللقاء كانت فقرة الحنين الى الماضي فيها تبادل الخريجون ذكرياتهم من الزمن الجميل على مقاعد الدراسة هذا وقامت ايضاً السيدة ناهدة شحادة بولس بتوزيع كتاب قرويات للمرحوم الدكتور حبيب بولس على زملائها وزميلتها وقامت ايضاً الزميلة نهاية عواد بتوزيع ايقونة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك واختتم اللقاء بالتهاني بمناسبة الشهر الفضيل وعيد الفصح المجيد وتعهد الجميع بتجديد هذه اللقاءات .



POP1

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى